12 خطوة عملية للسفر حول العالم بأقل التكاليف وبميزانية محدودة

بواسطة | Last updated Apr 19, 2024

مما لا شك فيه أن صفحات انستغرام وسناب شات كلها أسفار ومطاعم، لذلك أول ما يتبادر إلى الأذهان قضاء عطلة ممتعة في أقرب وقت. صراحة كلنا نعشق السفر، زحمة المطار و إستكشاف ثقافات أخرى، لكن جدار الواقع البئيس وقلة المال (لنقل قلة السيولة فهي أخف حدة و أكثر مواساة) تمنعنا من تحقيق هذا الحلم. أيضا السفر لم يعد خيارا يناسب حتى الطبقة المتوسطة لأن العالم يشهد موجة تضخم وغلاء غير مسبوقة، فإطلالة بسيطة على مواقع الحجوزات ستسبب لك صدمة من الأسعار المجنونة لتذاكر الطائرات وحجوزات الفنادق. هذه الحقائق يجب أن لا تقف عائقا أمام قضائك لوقت ممتع خارج البلاد من أجر كسر الروتين وتجديد الطاقة، لذلك سأحرص في مقالتي على مشاركة توجيهات ونصائح عملية لمساعدتك على تغطية نفقات السفر دون الوقوع في فخ الديون.

خطوات عملية للسفر حول العالم بأقل التكاليف وبميزانية محدودة

إليك أهم الخطوات العملية للسفر حول العالم بأقل التكاليف لمساعدتك على التخطيط لرحلاتك في اطار ميزانية محدوة والإستمتاع بعطلتك مع دفع أقل المصاريف الممكنة.

1. إختيار الوجهة بعناية

من الطبيعي أن تختلف تكاليف السياحة من دولة لأخرى حسب طبيعة إقتصادها و تكاليف المعيشة بها، لذلك تصنف البلدان السياحية لعدة فئات ما بين الاقتصادية، المتوسطة وأخيرا الوجهات الفاخرة. مثلا يمكنك أن تصرف 100 دولار يوميا على فندق 5 نجوم في تايلاند، لكن نفس الميزانية ستكفيك فقط للإقامة في نزل رخيص في أمريكا وبعيد عن مركز المدينة بشعرات الكيلومترات. عموما الخبراء يوصون ببدئ رحلة السفر حول العالم باختيار دولة سياحية رخيصة نسبيا وعملتها ضعيفة مقارنة بالدولار، وهو سيضمن لك الإستمتاع بعطلتك بميزانية أقل مثل بلدان جنوب شرق آسيا. أيضا يعد القرب الجغرافي مهما لحجز تذاكر السفر بأقل تكلفة، لذلك يجب تفادي المسافات الطويلة ما أمكن لاقتصاد مصاريف الطائرة. نصيحة أخرى تجنب المدن السياحية المشهورة فغالبا ما تكون أسعارها غالية، و حاول قدر المستطاع الذهاب للمناطق التي يقصدها السكان المحليون من أجل العطل.

2. التخطيط المسبق للرحلة

التخطيط هو القاعدة المهمة لنجاح أي مغامرة سفر، إذ يتيح لك التحكم في كل تفاصيل الرحلة والإستعداد الجيد لأي طوارئ. مثلا الحجز المبكر لضروريات السفر مثل الفنادق و تذاكر السفر سيساعدك على توفير المال. أضف إلى ذلك أن إعطاء الوقت الكافي لقراءة تقييمات السياح السابقين و ملاحظاتهم سيمكنك من ترشيد المصاريف، تجنب عمليات النصب التي تستهدف السياح، و أيضا الحصول على معلومات عن أرخص التجارب الممكن عيشها كسائح في المنطقة المستهدفة.

3. شراء تأمين السفر

نحن البشر مخلوقات ضعيفة معرضة دائما لمخاطر المرض المفاجئ أو حوادث عرضية غير متوقعة، لذلك من الضروري التوفر على تأمين جيد يغطي طول مدة السفر خارج البلاد. الكثير من المسافرين ذوي الميزانية المحدودة يتجاهلون الحصول على تأمين صحي عند السفر ادخارا للمال، و هذا أكبر خطأ ممكن أن تقوم به. لا قدر الله تعرضت لوعكة صحية أدخلتك المستشفى فمن سيتكفل بك؟ الإجابة ببساطة بويصلة التأمين فهي خير رفيق وقت الشدة. أيضا لو وافتك المنية بالخارج فمن ستيتكفل بنقل جثمانك، والذي غالبا ما يكلف آلاف الدولارات. لست هنا لأخيفك لأن الأقدار بيد الله، لكن من الأفضل التفكير في كل السيناريوهات و التأمين خير ضمان لك خلال السفر حول العالم بعيدا عن الديار.

4. تجنب موسم الذروة

بكل تأكيد لن تكون وجهتك مزدحمة كالمعتاد ولن تستمتع بنفس الأجواء التي تراها في فيديوهات انستقرام، لكن ستقضي عطلتك بأقل تكلفة ممكنة خصوصا إذا كنت من عشاق الشواطئ. أنا لا أفكر فقط في الأسعار بل في التجربة ككل، لذا من الأفضل حجز الفندق و التذاكر كي تتناسب مع الأيام الأولى لبداية الموسم أو نهايته. مثلا تجنب السياحة في تركيا صيفا لأن لحجوزات غالية، بينما تكون أسعارها مناسبة وقت الشتاء. أيضا تجنب السفر إلى دبي في رأس السنة، فلهيب أسعارها لا يوصف في هذه الفترة.

5. طلب المساعدة أونلاين

قد ولى زمن الدلائل الساحية و الكتيبات الارشادية، فحاليا مواقع التواصل الإجتماعي توفر تدفقا هائلا من المعلومات يمكن استغلاله جيدا لجعل تجارب السفر أكثر متعة. حسب تجربتي الشخصية أنصح دائما بمتابعة الفلوكرز الذين يسافرون حول العالم ويشاركون تجاربهم بعفوية مع المشاهدين، فهذا سيساعد على اكتشاف أي وجهة عن قرب. أيضا لا تترد في الدخول إلى مجموعات الفايسبوك لطرح الأسئلة على المقيمين كي تحصل على توصيات تخص المناطق السياحية، المطاعم و جودة الخدمات. صحيح أن البعض يحاول التسويق لخدماته في مجموعات الفايسبوك، لكن الأغلبية تشارك تجاربها بصدق.

6. استخدام وسائل النقل العام

هذا الخيار غير مكلف لكن يجب استخدامه فقط في الدول التي توفر خدمات نقل عامة ممتازة وآمنة، كما أنها مرتبطة بشبكة GPS لمساعدتك على التنقل بسهولة. أيضا يجب تجنب النقل العام في الدول التي تعاني من هشاشة الأمن و انتشار النشالين، لأنه لا أحد سيرغب في توفير رسوم الطاكسي مقابل سرقة هاتفه في الحافلات العمومية. أيضا لا تهمل مصاريف الطاكسي فهي مكلفة، لذلك يفضل كراء حافلة بسائق خاص للعوائل من أجل توفير الكاش وضمان راحة أكبر وقت الاستجمام. أيضا أغلب المدن الكبرى في العالم توفر خدمة الطاكسي المشترك من أجل المسافات الطويلة، لذلك لا تتردد في استخدامها إذا اقتضت الضرورة.

خطوات للسفر بأقل التكاليف

7. استمعال بطاقة SIM محلية

من أكثر الأشياء المكلفة عند السفر للخارج استعمال بطاقة الهاتف لأن رسوم التغطية الدولية باهظة، خصوصا باقة البيانات التي لا غنى عنها لتشغيل الواتساب و خدمة GPS. مثلا إذا كنت تخطط للبقاء أكثر من أسبوع و من الضروري لك إستعمال الأنترنيت، فمن الأفضل الحصول على بطاقة SIM محلية مع باقة بيانات مسبقة الدفع. بمجرد وصولك إلى وجهتك، توجه إلى أقرب نقطة بيع تابعة لشركة إتصالات محلية وسيقوم أحد العملاء بتشغيل البطاقة وتفعيلها من أجلك. هذه هي أحسن طريقة للبقاء متصلا أثناء سفرك دون الاعتماد على شبكات Wifi المفتوحة ذات المخاطر العالية صوصا التعرض للإختراق. يجب أن تعلم أن السياح هم الضحايا المفضلون لدى الهاكرز والمحتالين، لذلك لابد من استخدام أحد برامج VPN الموثوقة لتأمين الاتصال بالانترنت. أيضا استخدام شبكة VPN سيمكنك من تجاوز القيود المفروضة على تصفح الأنترنيت في بعض الدول، وأيضا الولوج لتطبيقات البنوك عن بعد دون التحقق من الهوية. استعمال بطاقة SIM محلية كذلك يساعد على الاتصال بالشرطة المحلية مع إمكانية تحديد الموقع بسهولة، وبالتالي سرعة تقديم النجدة في حالة مواجهة أي مشكل.

8. تجنب المطاعم الباهظة

من الأفضل تجنب الأكل بالفنادق أو المطاعم بالمناطق السياحية، فغالبا ما تكون مكلفة وتمارس عمليات احتيال تستهدف السياح دون غيرهم. كذلك لا بأس بتجربة أكل الشوارع إذا بدا شكله مطمئنا ( التسمم وارد ههه)، لكن جوهر السياحة هو مخالطة السكان المحليين وممارسة طقوسهم المحلية. تذكر أنك تسافر للتعرف على الثقافة ومخالطة السكان المحليين، ولا توجد وسيلة أفضل للقيام بالأمر من تجربة المأكولات المحلية. مثلا إذا لم تكن مرتاحا لعربات الشوارع، فينصح بزيارة المطاعم في الأحياء الشعبية أو المتوفرة قرب الجامعات التي غالبا ما تكون الأرخص. كمعلومة الطبخ ممنوع بأغلب الفنادق لكن مسموح به بالنزل و الشقق الفندقية، لذلك خياري المفضل هو الذهاب للسوبر ماركت أو البازار المحلي لشراء الطعام مع طهيه بمقر الإقامة.

9. الإستفادة من الخصومات

يمكنك تجربة العديد من الجولات السياحية بتكلفة أقل في إطار المجموعات حتى لو كنت مسافرا لوحدك، لذا كل ما عليك القيام به هو مقابلة السياح الآخرين أو ربط الإتصال بخدمة الإستقبال في الفندق التي غالبا مع تقوم بالدعاية لشركات الخدمات السياحية. هذه الطريقة ستمكنك من توفير مبالغ محترمة يمكن صرفها في التسوق، أو توفيرها من أجل خدمات ضروية أكثر. آيضا تجنب المولات التجارية مع التركيز على الأسواق المحلية، لكن يجب إتقان فن التفاوض لأن الباعة يميلون لاستغلال عائق اللغة و وضعية السائح لمحاولة بيع المنتجات بسعر أغلى. إذا كنت من محبي التسوق فندعوك لتصفح مقالنا حول أفضل خطوات التسوق الذكي، والتي ستساعدك على شراء منتجات جيدة بسعر أقل وتوفير الكثير من المال.

10. العمل أثناء السفر

حجم الميزانية هو العامل الرئيسي المتحكم في مسار الرحلة، لذلك يفضل إنشاء مشروع إلكتروني والذي سيؤمن لك العمل أونلاين من أي مكان مع الحصول على دخل بالدولار. إذا كنت من عشاق السفر اللا نهائي أو تحلم بالسفر في جولة حول العالم، فمن الضروري العثور على وطيفة يمكنك ممارستها من أي مكان دون عوائق. حاليا يجوب مئات الآلاف من الرحالة الرقميين العالم، لكن هذا الخيار ليس متاحا للجميع بل يجب تعلم بعض المهارات الأساسية مع الإستثمار في أحد المشاريع الإلكترونية الناجحة لتأمين عمل ودخل قار من النت. نجاحك في بناء بيزنس ناجح أونلاين أو امتلاك مشاريع ذات دخل سلبي على أرض الواقع سيجعلك قادرا على العيش كرحالة رقمي. إذا كنت تمتلك خبرة كافية في مجال ما، فيمكنك الإشتغال في تدريس مهاراتك للطلاب أونلاين عن طريق التسجيل في أحد منصات بيع الخدمات والتي ستؤمن لك القدرة على التواصل مع العملاء. أيضا يمكنك تجربة أحد المواقع المضمونة للربح من الانترنت التي سبق لنا شرحها بالتفصيل، والتي ستساعدك على استكشاف فرص الاستثمار اونلاين وكسب المال من لابتوت بينما تقضي وقتك في التجوال حول العالم.

11. التحكم في العواطف

عندما تكون سائحا في بلد ما فأنت غريب ومنطقيا سيتعامل معك الكل بحذر، لكن البعض سحاول التقرب منك أكثر من اللازم طمعا في المقابل. أيضا توقع مصادفة الكثير من الشحاتين والمحتالين في المناطق السياحية، ولكل نصاب أسلوبه وقصته لكن لا تثق بأي شخص أو تقدم له المال دون خدمة. أيضا كل دولار تنفقه على شخص آخر ستحتاجه فيما بعد، لذلك تجنب المبالغة في تقديم البقشيش عند ارتيادك للمطاعم وأماكن الترفيه. يعتبر الإنفاق بعاطفية من أسوأ الأخطاء المالية التي يرتكبها الفقراء، وذلك على عكس الأغنياء الذين يتصفون بالدقة في إدارة المصاريف.

12. السفر كمتطوع

يكتسب السفر مع المنظمات الخيرية زخما وإقبالا متزايدا خصوصا لدى فئة الشباب، فهو يسمح لهم بتطوير المهارات وتجربة نمط حياة مختلف. أيضا سيكون من الرائع المساهمة في تنمية المجتمعات المحلية، خصوصا الواقعة في مناطق نائية و مهمشة. للاشارة السفر كمتطوع لا يضمن لك نفس الحرية التي يعيشها السائح، ففي الغالب ستكون مقيدا بضيق الحاجز الزمني وكثرة المهمات. الجانب الإيجابي الوحيد هو أن برامج العمل التطوعي تقدم وجبات طعام مجانية، فيما بعضها الآخر يدفع مبالغ بسيطة كمصروف جيب مقابل الخدمات. ما يعاب على هذه الفكرة أنك تبقى محصورا فقط في مكان محدد، لذا من الأفضل أن يكون التطوع جزءا فقط من برنامج رحلتك كي لا يتسلل الملل إليك.

الخلاصة

إذا كنت محبا للسفر! يجب ألا تدع عائق المال يقف في طريق حلمك لأنه بتطبيق الإستراتيجيات و الطرق السليمة لإدارة الراتب يمكنك توفير المال الكافي لتمويل رحلتك دون الحاجة للإقتراض. الآن دورك لتشارك معنا أبرز الخطوات التي تتبعها لتوفير المال أثناء السفر، كما أننا منفتحون على سماع قصصك المثيرة والأسفار التي قمت بها سابقا. أيضا لا تتردد في طرح أي سؤال، ففريق الموقع سيكون سعيدا بتقديم المساعدة في اقرب وقت.

مقالات ذات صلة وقد تنال إعجابك!

2 التعليقات

  1. صاحبة السعادة

    عش بالسعادة وتوكل على الله تعالى وتذكر النجاح لا يأتي بالسهل إلا إذا سعيت لذلك واعلم أنك تسطيع أن تكون وتصبح شخصية عظيمة بالمستقبل لذلك ابتسم.

    الرد
  2. Harsa Bouchra

    شكرا جزيلا لكم

    الرد

إرسال تعليق